السبت، 16 سبتمبر 2017

إذاعة عن الموهبة

عنوان الإذاعة : الموهبة
هذه الإذاعات ليست مجانية بل بثمن..
ولا سامح الله من استخدم هذه الإذاعات دون تأدية ثمنها المذكور.. وبهذا الثمن هذه الإذاعات حلال عليك..
وثمنها أن تنسخ ما بين القوسين وترسله لغيرك أو لجميع المضافين عندك في الواتساب..

(إذاعات مدرسية كاملة ومميزة : http://arx10.blogspot.com/2017/01/blog-post_27.html)


* المقدمة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله ما ارتفع نور وظهر ، وما طلع صبح وأسفر ، وما تراجع باطل وتقهقر ، وصلاة وسلام على صاحب الوجه الأنور، والجبين الأزهر ، محمد بن عبدالله وعلى آله وصحبه خير أهل ومعشر ، أما بعد :

مديري الفاضل آبائي المعلمين زملائي الطلاب يسعدنا نحن طلاب/................ أن نقدم لكم إذاعتنا الصباحية لهذا اليوم/....... الموافق:  /  /  
قال تعالى : (وإذا قرئ القرآن فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون)
فمع آيات عطره يتلوها الطالب/...............

يا أبا لقاسم المختار يملؤني ***** حب يجل عن التصوير والصــور
صلى عليك إله الكون ما ابتسمت ***** شمس وما أجهش الباكون في السحر
مع الحديث الشريف والطالب/.....................
إن للكلمة أهمية كبيرة في حياتنا وقوة الكلمة قد تضاهي قوة السيف ، والآن مع كلمة الصباح يقدمها الطالب/...............
من الاصغاء تأتي الحكمة ، و من الكلام تأتي الندامة ، فمع الحكم والأمثال يقدمها الطالب/.................
والآن مع فقرة من أهم فقرات إذاعتنا فتعلّم وعلّم ، والآن مع فقرة هل تعلم يقدمها الطالب/..................
كما يحتاج الليل إلى نجوم تزينه كذلك المجتمع يحتاج إلى شعر ، ومع فقرة شعرية يقدمها الطالب/................

أتهزأ بالدعاء و تزدريه ***** و ما تدري بم صنع الدعاء
سهام الليل لا تخطئ و لكن ***** لها أمد و للأمد انقضاء
والآن مع فقرة دعاء يقدمها الطالب/............
ما من إنسان يحب الوداع ، إنه يفرض علينا فرضاً ، لا نملك إلا أن نسلم به على أمل لقاء قادم بإذن الله..
كان معكم مقدم الإذاعة الطالب/................
تحت إشراف المعلم/................

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


* القرآن الكريم

(وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلَا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذًا لَارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ)


* الحديث الشريف

عن عبدالله بن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(من يُرِدِ اللهُ به خيرًا يُفَقِّهْهُّ في الدينِ)


* كلمة الصباح

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين                            أما بعد
المكرم مدير المدرسة معلمينا الأفاضل زملائي الطلاب السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسعدني أن أقدم لكم كلمة الصباح لهذا اليوم وهي بعنوان الموهبة، كثيراً ما ننظر لمن يعرفون موهبتهم بعين الحيرة كالرسامين ولاعبي كرة القدم وغيرهم، فيصير السؤال ما هي موهبتي أنا؟ وهل لي موهبة بالأصل؟ الجميع لهم موهبة ما، وتلك الموهبة قابلة للتطوّر لتصير صفة لصيقة بمالكها، والكثيرون لا يعرفون موهبتهم؛ فالجميع يظنّون أن الموهبة مرتبطة بمهارة مادية كالرسم أو الكتابة، لكنّه اعتقادٌ خاطئ؛ فهي متنوعة بتنوع البشر، فمنها الفنيّة والعلمية والعملية، فمثلاً الرسم موهبة، والكتابة موهبة، وحل الألغاز أيضاً موهبة، وحين لا تجد المواهب حاضنات لها فإنها تندثر، وربما تلفظ أنفاسها الأخيرة بلا عودة للحياة، لذا لابد من أسرة ترعى المواهب مهما كانت وتشجع الموهوب باستمرار وبشتى أنواع التحفيز؛ كالتحفيز المادي والمعنوي والاطراء بالكلام، والفخر بالفرد الموهوب، والبعد كل البعد عن السخرية من أي موهبة كانت؛ فكل سخرية تقتل جزءاً من النفس حتى يصبح الموهوب شخصاً أقل من العادي، تنمو معه العقد النفسية والعلل الداخلية، جراء الاستهزاء أو الاحتقار، ومن الأسرة يبدأ البناء كونها لبنة المجتمع الأساسية، ليكمل هو بدوره موهبته وينميها، وبذلك تتحقق سبل النهضة المجتمعية، لذا لابد من مؤسسات المجتمع الخاصة والعامة تسليط الضوء على المواهب الفذة، وتمهيد الطريق لتلك الموهبة الصغيرة المخبأة.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


* حكم وأمثال

1- التميز يكسر التمييز
2- يوزن المرء بقوله ويُقَوّم بفعله
3- التميز يأتي بعد تجّرع مرارة الفشل
4- قيمة المرء بما يقدمه للحياة


* هل تعلم

1- هل تعلم أن النفس البشرية مليئة بالمواهب وعلى الإنسان اكتشافها
2- هل تعلم أن الموهبة تتضاءل إلى أن تموت ما لم يتم تنميتها
3- هل تعلم أن الأسرة تعتبر من أهم العوامل لبناء الموهبة أو هدمها
4- هل تعلم أن الموهبة تنطلق من تقدير الموهوب لذاته


فقرة شعرية

تسير في موكب الإشراق موهبتي *** وفكرتي أُشعلت من نور إبداعي
أرى الأماني التي أملتها كبرت *** قد سخّر الله لي من أمتي  راعي
فتحت جفنيّ في شوق وفي ألقِ *** أسير في بهجة والحب إيقاعي
كل الدروب التي أسعى لها فُتحت *** قد شعشع النور في الأعلى وفي القاع
ركبت صهوة عزم المجد منطلقاً *** أقول للغرب يكفي اليوم إخضاعي
ما عدت أدفن أفكاري وأكتمها *** ولم أعد أشتكي  من سوء أوضاعي
ما عدت أندب حظي سرت مبتهجاً *** أسعى لتحقيق أحلامي وأطماعي
غداً ستثمر بإذن الله موهبتي *** وأجعل الكون يسري فيه إبداعي


* دعاء

اللهمّ إنّا توكلنا عليك وسلمنا أمرنا إليك ، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك ، اللهمّ إنّا نستودعك ما قرأنا وما حفظنا وما تعلّمنا ، فردّه عند حاجتنا إليه يا عزيز يا قدير



هذه الإذاعة من تجميع وإعداد/ مزيد مرير
شاركنا/ نسعى لبناء أكبر ورشة عمل في العالم العربي للإذاعات المدرسية المميزة
إذا كانت معك إذاعة وأردت المشاركة بها فأرسلها لنا على صفحتنا في الفيسبوك وسنكتبها باسمك حتى وإن كانت فقراتها ناقصة سنكملها ونكتبها باسمك أنت..

هناك 8 تعليقات: